الرئيسية الكويت عربي دولي كتاب فن ونجوم رياضة مال واعمال المجتمع الجريمة

 

مهدي مطشر ومارينا تبسم... فازا بجائزة جميل للفن الإسلامي طباعة أرسل إلى صديق
الاخبار - ثقافة
السبت, 07 تموز/يوليو 2018 00:12

 

 

alkuwaitelheen

أعلنت جائزة جميل للفن الإسلامي في دورتها الخامسة - وللمرة الأولى في تاريخ الجائزة - عن فوز مشترك للفنان مهدي مطشر (ولد في العراق سنة 1943) والفنانة مارينا تبسم (ولدت عام 1969 في داكا). وقام بتسليم الجائزة رئيس «فن جميل» فادي جميل، خلال الحفل الذي أقيم في متحف فيكتوريا وألبرت في لندن.
وفاز مهدي بالجائزة عن عمله الجريء الذي يعتمد لغة التجريد البسيطة المتأصلة في التقاليد الإسلامية للهندسة. في حين حازت مارينا على الجائزة نفسها عن عمل «مسجد بيت روف» الذي بني في عام 2012 في داكا، بنغلادش. وحرص كل من مهدي ومارينا على تقديم أعمال ذات جودة عالية وموثوقية معاصرة مع فهم عميق للثقافات التي ينحدران منها. ولاحظ الحكام أنه رغم العمل في مجالات مختلفة تماما، إلا أن الفائزين المشتركين تمكنا من الجمع بين الوضوح والرقي في الاعتماد على التقاليد الإسلامية.
وغادر مطشر العراق في أواخر الستينات واستقر في باريس، حيث تعرف عن قرب على الأشكال الفنية التبسيطية، بما في ذلك التجريد الهندسي. وقام مهدي بتطوير هذه الأفكار ودمجها مع التقاليد الإسلامية لمسقط رأسه لخلق لغة شخصية قوية تتميز بالعمق، والذكاء، والضرورة. وتبسم مهندسة معمارية تعيش في داكا. يركز عملها «مسجد بيت روف» على العمارة الإسلامية في العصورالوسطى ويحتفل بتقاليد البناء في البنغال. المسجد هو تحفة نادرة من ناحية التوظيف المميز للهندسة والتجريد والضوء والهواء والماء، ما يجعلها مساحة متحركة وتأملية. تلبي البناية احتياجات المجتمع المحلي، وهي عبارة عن تركيبة من المواد المحلية والتقنيات المعاصرة.
وسيتم تقديم أعمال الفائزين والفنانين والمصممين الستة الذين تأهلوا لنهائيات الجائزة في المعرض المصاحب الذي يتواصل إلى غاية 25 نوفمبر 2018 وهم كل من: كامروز آرام، هيف كهرمان، هالة كايكسو، مجموعة نقش، يونس رحمون، ورده شابير. وفي أبريل 2019، ومن المرتقب افتتاح معرض مركز جميل للفنون في منطقة الجداف في دبي، في 11 نوفمبر 2018.