الرئيسية الكويت عربي دولي كتاب فن ونجوم رياضة مال واعمال المجتمع الجريمة

 

البروتيجيز: ختام الأسبوع الأول لطلبة الجيل الثامن طباعة أرسل إلى صديق
الاخبار - مجتمع
الجمعة, 06 تموز/يوليو 2018 23:47

 

 

alkuwaitelheen

أعربت الرئيس التنفيذي لمنظمة البروتيجيز إيمان الرشيد عن سعادتها بمنتسبي الجيل الثامن للبرنامج متقدمة بجزيل الشكر والعرفان لصاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد على دعمهم وتشجيعهم الدائمين وإيمانهم القوي بالمنظمة وأهدافها.

وأضافت الرشيد: بدأ اليوم الأول من برنامج البروتيجيز للجيل الثامن بترحيب بالطلبة في «شيرمانز كلوب» في برج كيبكو ومن ثم طلب منهم أن يكتبوا رسالة لأنفسهم، ثم هنأت مريم عبد الخالق من «كيبكو» الطلبة الذين تم قبولهم في الجيل الثامن مستعرضة دور «كيبكو» وشركاتها التابعة في دعم برنامج البروتيجيز خلال الست سنوات الماضية، بعد ذلك قام كل المرشدين بتقديم أنفسهم وتحدثوا باختصار عن مهنتهم وإنجازاتهم في مجال اختصاصهم، ثم قراءة قواعد السلوك الخاصة في برنامج البروتيجيز وحرص المرشدين على التأكد من فهم الطلاب لجميع القواعد، كما أقيمت العديد من أنشطة كسر الحواجز لتحديد مهارات الطلبة ولبناء أساس قوي من التواصل بين الطلبة. وتابعت: هدف اليوم الثاني من الأسبوع الأول بحضور جميع المرشدين والطلاب في الجامعة الأميركية في الكويت الى شرح معنى الإرشاد ودور المرشدين خلال وبعد برنامج البروتيجيز، وحرص المرشدون على إضافة أنشطة لكسر الحاجز وبناء علاقة جيدة مع الطلبة، وفي اليوم الثالث تمت زيارة مؤسسة البترول الكويتية وقام مدير ادارة العلاقات في مؤسسة البترول الكويتية جمال السنعوسي بالتحدث باختصار عن مؤسسة البترول وطبيعة العمل بها، وفخر المؤسسة بدعم البرنامج للسنة الثانية على التوالي وإيمانها به، وبعد ذلك، قامت المرشدة رنا الخالد بتقديم موضوع عن أخلاقيات العمل وكان يوما مليئا بالأنشطة لتسهيل فهم الطلبة لمحتوى الموضوع، كما قام المرشد عبدالعزيز اللوغاني بتقديم المتحدث الأخير لليوم وهو نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في «فيث كابيتال» القابضة محمد جعفر الذي تحدث عن الشغف في الحياة ورحلته في الأعمال، وكيف بدأ، والتحديات التي واجهها وكيف تخطاها.

وزادت: بدأ اليوم الرابع بتحد من المرشد شملان البحر للطلبة لكتابة وتلحين أغنية عربية عن كوكب الأرض خلال ٢٥ دقيقة فقط، وعندما انتهى الوقت، أدى الطلبة الأغنية وكانت مكتوبة بإتقان وأثارت ذهول البحر، بعد ذلك تحدث البحر عن الموسيقى وكيف أن كل أغنية تؤثر في مشاعرنا، وكان أول متحدث في هذا اليوم د.حمد الهباد، الذي تحدث عن شغفه، ورحلته في الموسيقى وحبه للكمان، وتمت مفاجأة الطلبة بالمتحدث الثاني لليوم وهو الفنان القدير محمد المسباح، وفي المقابل قام الطلبة بمفاجأة المسباح حيث قاموا بتأدية إحدى أغنياته، حيث قام بالتحدث عن شغفه بالموسيقى وكيف طور موهبته.

وكان اليوم الخامس باسم «مزايا» العقارية، وكان الضيف المتحدث د.أماني البداح والتي تناولت تعريف التفكير النقدي، وقامت بتوجيه الكثير من الأسئلة للطلبة للتأكد من تفاعلهم في الورشة، وكان أحد أسئلتها عن كيفية توحيد الطريقة التي نفكر بها، ومن ثم انتقلت إلى أجزاء أعمق في التفكير النقدي، وقامت بالعديد من الأنشطة لاختبار أذهان الطلبة والطريقة التي تعمل بها أذهانهم.

وتقدمت الرشيد ببالغ الشكر لكل من: شركة مشاريع الكويت القابضة «كيبكو» وشركاتها التابعة: بنك برقان، مجموعة الخليج للتأمين، شركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية، كامكو، شركة العقارات المتحدة، يونايتد نتووركس، الجامعة الأمريكية، شركة الفنادق الكويتية، والمساهم الاعلامي لبرنامج البروتيجيز OSN، ومجموعة الرعاية البلاتينية المتمثلة في مجموعة التمدين، شركة أوريدو للاتصالات، وزارة الدولة لشؤون الشباب، ومؤسسة البترول الكويتية وشركاتها ومجموعة الرعاية الذهبية المتمثلة في شركة عيسى حسين اليوسفي وأولاده، تاب، شركة تابكو العالمية للتجهيزات الغذائية - اليفيشن برجر، مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، وشركة الخطوط الجوية الكويتية، والرعاة المساهمين مثل ألفا، سينسكيب، شركة التسهيلات التجارية، وشركة كويت لندن وشركاتها التابعة، شركة المعوشرجي الغذائية - ماكدونالدز الكويت وشركة المزايا القابضة، ومجموعة الرعاية الإعلامية المتمثلة في صحف «الأنباء»، «القبس»، «الجريدة»، «مينز باشن» و«أهلا»، وبمشاركة الصندوق الكويتي للتنمية، والتعاون مع المجلس الوطني للثقافة والفنون والأدب، كاريبو، النصر الرياضي والشركة اللاسلكية للبيانات المتنقلة لدعمهم المستمر للبرنامج الذي يستهدف الأجيال المستقبلية.