الرئيسية الكويت عربي دولي كتاب فن ونجوم رياضة مال واعمال المجتمع الجريمة

 

مصممة أزياء عالمية تنتحر وتترك رسالة تفك غموض الحادث طباعة أرسل إلى صديق
الاخبار - فن ونجوم
الجمعة, 08 حزيران/يونيو 2018 16:01

 

 

alkuwaitelheen

وضعت مصممة الأزياء الأمريكية “كيت سبايد” حدًا لحياتها، وأقبلت على الانتحار وهي في قمة نجاحها المهني، حيث عُثر عليها متوفاة في منزلها في نيويورك، الثلاثاء الماضي.

وذكرت تقارير إعلامية أن كيت سبايد البالغة من اللغمر 55 عامًا تركت رسالة قبل انتحارها نفت فيها أن تكون واقعة الانتحار بسبب خطأ من ابنتها، وجاء نصها: “لقد أحببتك دوما. هذا ليس خطأك. اسألي والدك”. وهو ما يلقي شكوكا حول خلافات مع زوجها أندي، الذي كان في غرفة أخرى بالمنزل لحظة الانتحار، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
 خرج زوج مصممة الأزياء كيت سبايد عن صمته وقال إنها عانت من الاكتئاب لسنوات، وإنهما يعيشان بمعزل عن أحدهما الآخر منذ 10 شهور.
وأضاف أندي سبايد في بيان أنه وابنته بيا حطمهما فقدها ولا يمكنهما تصور الحياة بدونها. وبين سبايد إن زوجته عانت من الاكتئاب والقلق لسنوات كثيرة لكن لم يكن هناك “مؤشر أو تحذير بأنها ستفعل ذلك. كانت صدمة”.
وتابع في البيان: “سعت للحصول على مساعدة من أجل الاكتئاب والقلق في الأعوام الخمسة الأخيرة، وترددت على طبيب بانتظام، وتعاطت أدوية للاكتئاب والقلق. لم تكن مدمنة على المخدرات أو الخمور. لم تكن هناك مشاكل في العمل”.
ومضى بقوله: في الأشهر العشرة الأخيرة كنا نعيش بمعزل عن أحدنا الآخر لكن على مسافة بضعة مربعات سكنية من بعضنا بعضا. بيا كانت تتنقل بيننا وكنا نتقابل أو نتحدث يوميا.