الرئيسية الكويت عربي دولي كتاب فن ونجوم رياضة مال واعمال المجتمع الجريمة

 

كم تذكرتُ سويعات الأصيل وصدى الهمساتِ ما بين النخيل طباعة أرسل إلى صديق
الاخبار - اقلام
الجمعة, 12 كانون2/يناير 2018 03:48

 

 

 

alkuwaitelheen

كما ذكرنا في مقالة الجمعة الفائتة بدأت الكويت بقدوم سفن العتوب في بداية العقد الأول من عام ١٧٠٠، وبعد ٥٠ عاماً اختلف آل خليفة والجلاهمة ومعهم الخليفات مع الحاكم فنزحوا إلى الزبارة، وبعدها الى البحرين.
بهمة رجال الكويت في الغوص بحثاً عن اللؤلؤ في أعماق الخليج لبيعه من خلال البحرين لكبار تجار اللؤلؤ، وبعدها نشطوا في تجارة النقل البحري لمدن خليجية ساحلية قريبة يحملون لها تمور البصرة والأحواز والبضائع، ما يسمى تجارة النقل البحري «القطاعة»، وبعدها دخلوا أعماق البحار ولمسافات أبعد وغامروا بالسفر بأهوال البحار.. الداخل مفقود والخارج مولود.. إلى الهند وسواحل أفريقيا، ومنذ البدايات تم التفاهم بأسس مجتمعية، حيث يكون للحاكم دور بإدارة الدولة المحدودة الموارد بإعطاء الحاكم رسوما من عائدات اللؤلؤ او تجارة النقل البحري او التجارة البرية، وظلوا على هذه الحال حتى عام ١٩٢١ وفاة الشيخ سالم المبارك، رحمه الله، واجتمع أعيان ووجهاء وأخيار أهل الكويت في ديوان يوسف البدر، ووقعوا على وثيقة تشترط أن ينشئ الحاكم القادم مجلس شورى يعين الحاكم بإدارة الدولة، وكانت كلمة الانتخاب في وثيقة عام 1921 هي الكلمة الأولى من البند الخامس من تلك الوثيقة، الذي جاء فيه ينتخب من آل الصباح والأهالي عدد معلوم لإدارة شؤون البلاد على أساس العدل والانصاف، وافق الحاكم وعين أعضاء مجلس الشورى.
إلا أن الحاكم قام بحله بعد شهرين من إنشائه، حيث تمكّن البعض من افتعال النعرات والخلافات بين الأعضاء.. بعدها بثماني سنوات طالب شباب الكويت الوطني بمجلس بلدي، ووافق الحاكم، وفي عام 1931م صدر قانون البلدية، ونصّت المادّة الأولى منه على «أن يتألّف المجلس البلدي من اثني عشر عضواً إضافة إلى الرئيس». وحدّدت المادّة الثانية «أن يكون الرئيس من آل الصباح، ويتمّ تعيينه من قِبل الحاكم». كما حدّدت المادّة الثالثة «مَن يحق لهم الانتخاب»، وحدّد القانون مهام البلدية واختصاصاتها، ثمّ تشكّل المجلس البلدي بعد إجراء الانتخابات عام 1932 من كل من: «يوسف بن عيسى القناعي، ومشعان الخضير الخالد، وسليمان خالد العدساني، وعلى السيد سليمان، ومحمد أحمد الغانم، ونصف بن يوسف النصف، وزيد سيد محمد، وأحمد معرفي، وحمد الداود المرزوق، ومرزوق الداود البدر، ومشاري الحسين البدر، ويوسف الصالح الحميضي»، وانتُخب الأعضاءُ سليمان العدساني مديراً للبلدية، وأسندت رئاسة الشرف إلى الشيخ عبدالله الجابر الصباح.
وبعدها طالب الشباب الوطني بمجلس للمعارف، وتم انتخابه عام ١٩٣٦ من كل من: يوسف بن عيسى، أحمد المشاري، يوسف الحميضي، عبدالله الصقر، مشاري الحسن، سلطان الكليب، نصف اليوسف، محمد الغانم، سليمان العدساني، يوسف العدساني، علي سليمان الرفاعي ومشعان الخضير.. رحمهم الله، وكان رئيس المجلس الشيخ عبدالله الجابر الصباح، رحمه الله تعالى.
بعدها مباشرة طالب شباب الوطن بمجلس تشريعي، ووافق الحاكم، وتم تشكيله في تاريخ 29 يونيو 1938، وهو يكون بذلك أول مجلس نيابي منتخب في تاريخ الكويت السياسي في عهد المرحوم الشيخ أحمد الجابر الصباح. وتم اختيار الشيخ (عبد الله السالم الصباح) رئيسا للمجلس.
بعد أن باشر المجلس مهماته قام بصياغة مشروع دستور في الأسبوع الأول من يوليو 1938م يحدد فيه اختصاصات المجلس التشريعي، وحاز المشروع إجماع أعضائه، وتم رفعه إلى الأمير للمصادقة عليه بتاريخ 9 يوليو 1938، ولحماسة الشباب الوطني واندفاعهم وللظروف الإقليمية في تلك الفترة حل أمير الكويت المرحوم الشيخ أحمد الجابر الصباح المجلس في 21 ديسمبر 1938، ودعا إلى إجراء انتخابات مجلس جديد في 27 ديسمبر، حيث تمت الدعوة إلى انتخاب أعضائه في 27 ديسمبر 1938، ويعتبر ثاني مجلس تشريعي في تاريخ الكويت بعد المجلس الأول الذي انتخب وحل في نفس العام. وقد أجريت هذه الانتخابات في المدرسة المباركية، وبلغ عدد المشاركين في التصويت 400 ناخب. تم اختيار 20 عضواً للمجلس.. وكانت النتيجة فوز 12 عضوا من المجلس السابق و8 أعضاء جدد. وكان مصير هذا المجلس الحل، الذي أدى الى نشوب غضب بين الشباب الوطني، اعتبر تمرّدا أدى إلى مواجهات مع رجال الأمن وتم سجن مجموعة من الشباب الوطني، قيل ما قيل عن اذاعة قصر الزهور من قصر الملك في بغداد وتهييجها الشباب، وقيل ما قيل عن مكائد السفير الانكليزي وتآمره، وقيل ما قيل عن دسائس مجموعة متنفّذة تكره المجلس التشريعي.. هي حقبة انتهت، لها ما لها وعليها ما عليها، من الواجب ان نتعلم من تاريخنا في تلك المرحلة.
ما ذكرته هو تمهيد وتوطئة للقادم من المقالات عن حقبة عايشتها وقرأت عنها.
• • •
{كم تذكرتُ سويعات الأصيل.. وصدى الهمساتِ ما بين النخيل
انت في حبك.. وانا في حبي.. وارى الذكرى دواء للعليل
فاتّقِ الله.. فاتقِ الله.. فاتقِ الله في حبي يا حبيب
انا ألقاك صباحا ومساء.. في خيالي انت يا احلى رجاء
انت لي حلم.. ونور.. وهناء.. فمتى يقضي بلقياك القضاء
لست ادري.. لست ادري.. لست ادري بحبي يا حبيب
واخيرا ليس لي غير الوداع.. همسة ظمأى على جمر التياع
لم اجد يا حلو في كل البقاع.. لوعة اعنف من وقت الوداع
فوداعاً.. ووداعاً.. ووداعا يا حبيب}
كلمات سلطانة سديري
• • •
أثبتت دورة الخليج الثالثة والعشرون، رقي الكويت قيادة وحكومة وشعبا، وكان انطباع جماهير شعوب دول الخليج عن الكويت أكثر من رائع، كثير منهم اندهش وانبهر من جمال الكويت وحسن ترتيبها ورقي تعامل شعبها.
• • •
نحن مشتطون، تملأنا الحماسة بصدق النصح للمسؤول لخير وصلاح الوطن، بينما العارف ببواطن الأمور يقول في خاطره وفكره، مساكين ما يدرون ان الجماعة ما هم صوبهم.
• • •
نعزي الأخ العزيز محمد جاسم الصقر وبنت العمة خالدة ناصر الرميح بوفاة ابنتهما «حنان»، داعين المولى عز وجل أن يرحمها ويغفر لها ويسكنها فسيح جناته.
ونعزّي الاخ أحمد باقر وعائلته في وفاة شقيقه بدر، داعين له بالرحمة والمغفرة.
ونعزّي آل البدر، لوفاة فقيدتهم داعين لها بالرحمة.