الرئيسية الكويت عربي دولي كتاب فن ونجوم رياضة مال واعمال المجتمع الجريمة

 

" الكويت الحين " تكشف القصة الحقيقية وراء سر اعتذار راعي النحشة عن الأشرطة المفبركة طباعة أرسل إلى صديق
الاخبار - ملفات مميزة
الجمعة, 10 حزيران/يونيو 2016 21:56

- التلفون الأسود الخاص بعبدالمحسن العتيقي مفتاح الوصول لمحادثات قروب الفنطاس

- العتيقي تخلى عن التعرف على تلفونه في المباحث فزاد من تورطه وتورط القروب بالقضية

- غباء العتيقي قاد الى كشف مؤمرات قروب الفنطاس وفبركاتهم للاشرطة

- راعي النحشة عرف تفاصيل تورط قروب الفنطاس بعد عودته من السفر

- الصدمة التي تلقاها راعي النحشة بعد كشف فضيحة القروب جعلته يقرر الاعتذار فوراً

- محادثات القروب كشفت مستوى بذاءات اعضائه التي لم يسبق لها مثيل

- " رب ضارة نافعة " فالفضيحة كشفت مستوى عذبي الذي ائتمنته الدولة على أسرارها

112555

 

 

الكويت – الكويت الحين

فوجئ الكويتيون في يوم الخميس بتاريخ 2015/3/26 بالشيخ أحمد الفهد الذي اشتهر بلقب " راعي النحشة " يظهر عليهم عبر شاشة تلفزيون الكويت ليقدم اعتذارا مذلاً لسمو الأمير وسمو ولي عهده حفظهما الله ، وللسلطة القضائية ، ولسمو الشيخ ناصر المحمد وعائلته الكريمة ، وللمرحوم جاسم الخرافي وعائلته الكريمة ، ولأهل الكويت كافة عن كل ما تسبب به من أزمة أساء فيها للحكم وللبلاد ولأهل الكويت جميعا ، وليعترف لهم بأنه قام بفبركة أشرطة فيديو ادعى فيها زورا وبهتانا على عدد من أفاضل أهل الكويت من شيوخ وقضاة وسياسيين ، واستغرب حينها معظم أهل الكويت مما حدث ، وتساءلوا عن حقيقة الأسباب التي دفعت براعي النحشة لهذا الاعتذار المهين ؟

القصة بدأت فصولها في يوم الاثنين 23/3/2015 ، حينما حدث تجمع سياسي بساحة الإرادة وكان من ضمن المشاركين المحامي عبدالمحسن العتيقي وهو أحد محاميي راعي النحشة ، بعد انتهاء الندوة قام عدد من المشاركين بتنظيم مسيرة صغيرة كانت تنوي الاتجاه نحو مبنى مجلس الأمة ، فقامت القوات الخاصة بمنع المتظاهرين من الاستمرار بالمسيرة ، واعتقلت الاشخاص الذين يتقدمونها ، وكان من بينهم عبدالمحسن العتيقي ، وبطبيعة الحال قامت الداخلية بتقييد قضايا ضد العتيقي وآخرين ممن تم اعتقالهم ، فتم التحقيق معهم من جانب النيابة العامة وتم التحفظ على مقتنايتهم .

وعند قيام الإدارة العامة للمباحث بإخلاء سبيل المشاركين ومن بينهم النائب السابق الدكتور محمد الكندري والمحامي عبدالمحسن العتيقي ونواف الهندال و مشاري العلوش و خليفة الحشاش و عبداللطيف الدعي و فراس العمر و نامي حراب المطيري وآخرين ، قام الجميع باستلام جميع مقتنياتهم ماعدا جهاز هاتف نقال اسود اللون من نوع سامسونج أنكر جميع من تم ضبطهم والافراج عنهم علاقتهم بهذا الهاتف .

المفاجأة كانت ان جهاز التلفون يخص المحامي عبدالمحسن العتيقي ، فقام فور الافراج عنه بابلاغ مجموعة قروب الفنطاس وآخرين عن سبب عدم استلامه جهاز الهاتف الخاص به لأنها تحتوي على محادثات القروب كاملة ، وطلب من جميع أعضاء القروب مسح المحادثات من جانبهم معتقدا انه في حالة مسحها من أجهزة من تواصلوا معه ستُمسح المحادثات من جهازه أيضا ، طبعا بعض اعضاء القروب اكتشفوا غباء العتيقي وقالوا له بما معناه " ان اصغر طفل يستخدم الاجهزة الذكية يعرف ان مسح المحادثات من جهازه لا يعني مسحها من اجهزة من يراسلهم " .

هذا الأمر سبب استياءا كبيرا بين المتواصلين معه في قروب الواتساب بسبب غبائه ورعونته ، وطلبوا منه العودة واستلام الجهاز ، لكن هذا التصرف الغبي تسرب الى المغردين بخدمات التواصل الاجتماعي !

وبدلا من العودة الى الإدارة العامة للمباحث الجنائية لاستلام جهازه وينتهي الأمر ، عاد العتيقي لارتكاب حماقة جديدة فذهب الى مخفر الشامية للإبلاغ عن واقعة فقدان جهازه مما سبب مزيدا من تعقيد المسألة ، والمزيد من الازعاج للمتواصلين معه في القروب .

وعند وصول احمد الفهد راعي النحشة من السفر وعلمه بتفاصيل احتجاز العتيقي ، وتصرفاته الغبية بدءاً من تركه للهاتف عند الإدارة العامة للأدلة الجنائية مرورا بتسرب الخبر بين المغردين وانتهاء بتسجيل قضية فقدان هاتف بدلا من استلام هاتفه وانهاء المشكلة ، ولعلم أحمد راعي النحشة ان ماتسبب به العتيقي يعد كارثة بكل المقاييس ، لأن واتساب القروب يتضمن كافة المحادثات بما تحوي من اساءات وصلت الى المقام السامي ومقام سمو ولي العهد والعديد من الشخصيات العامة وتحمل بذاءات وقذارات لم يكن لها مثيل من قبل .

لذلك لم يجد أحمد راعي النحشة أمامه من طريق سوى طريق الاعتذار عما تسبب هو به من ازمة هزت البلد بسبب الكم الهائل من الفبركات والتلفيقات التي طالت سمعة العديدين من رجالات الكويت وابنائها ، فتقدم بالاعتذار العلني من خلال تلفزيون الكويت بتاريخ 2015/3/26 ليصدم المقربين منه قبل البعيدين عنه ، وغادر البلاد بعدها بعشرة أيام تقريبا وهو تحت وقع الصدمة .

وبتزايد الحديث في مواقع التواصل الاجتماعي عن الجهاز المفقود تقدم الديوان الاميري بشكوي للتحقيق في شأن الجهاز المفقود والذي يتضمن كافة المحادثات والتحريضات ، فتحركت القضية وتكشف المستور ، وبانت بذاءة مجموعة قروب الفنطاس لأهل الكويت جميعا ، ليحقق كشف هذه القضية أمر في غاية الأهمية وهو اكتشاف المستوى الحقيقي لاشخاص كانوا في سدة المسؤولية امثال عذبي الفهد الذي ائتمنته الدولة على أسرارها فاذا بمراسلات قروب الواتساب تكشف مؤامراته وابتزازه للناس وكيفية تجنيده لمجموعة من الأراذل لخلق الفتن في البلاد ، ليتحقق المثل القائل " رب ضارة نافعة " .

 

 

alkuwaitelheenalkuwaitelheen